10مليون يورو من ألمانيا تعيد العمل بالمتحف الاتوني بعد توقف دام 16عاما

Wednesday, December 05, 2018

المصدر : مكتب الاعلام

تفقد اللواء قاسم حسين محافظ المنيا، اليوم المتحف الاتونى والذي يقع على مساحة 25 فدان بالبر الشرقي لنهر النيل وذلك لمتابعة خطوات تنفيذ أعمال المرحلة الثالثة والوقوف على أخر مستجدات الأعمال بالمتحف .
أعرب المحافظ عن سعادته بموافقه البرلمان الألماني على اعتماد مبلغ 10 مليون يورو لاستكمال المتحف وتنفيذ سيناريو العرض المتحفي موجهاً الشكر للقيادة السياسية حيث يمثل هذا الاعتماد ثمار نجاح زيارة رئيس الجمهورية لدولة ألمانيا و التي تمت خلال اكتوبر 2018 وتجسيدا للجهود التي بذلتها وزارتي الخارجية والآثار في هذا الملف
استمع المحافظ إلى شرح مفصل حول المتحف وأقسامه من دكتور احمد حميدة مدير عام المتحف، حيث أكد المحافظ خلال جولته التفقدية داخل المتحف انه احد المشروعات السياحية الهامة بالمحافظة وسوف يساهم بقوة فى دعم المحافظة سياحياً وثقافياً ، من خلال وضع المنيا على الخريطة السياحية المحلية والعالمية وتنشيط حركة السياحة الداخلية والخارجية الوافدة إلى المحافظة وثقافياً من خلال خدمة المجتمع المحيط بالمتحف من جانبه، قال مدير المتحف إن المبنى يعتبر تحفة معمارية أثرية تعبر عن تاريخ المحافظة الاثرى والتاريخي ،وتم تصميم رسوماته الهندسية على شكل هرمي حيث تشتمل المتحف قاعات عرض متحفي مغطاة ومكشوفة ومدرسة للترميم ومنطقة عرض مفتوحة ومطاعم وكافيتريات ومبنى إدارى ومعرض لبيع الكتب والهدايا ومرسى سياحي لاستقبال السفن.
وكانت لجنة اثرية هندسية تابعة لوزارة الاثار قامت بزيارة المعرض الاثنين الماضى للتعرف على اخر مستجدات الاعمال بالمتحف الاتونى تمهيداً لاستكمال اعمال المشروع ووضع التصور النهائى لسيناريو العرض المتحفى الجديد واعداد قوائم للقطع المختارة بالاضافة الى تحديد مسارات الزيارة وتشطيبات المتحف واخبار يذكر أن، العمل الانشائي بالمشروع بدأ في عام 2002 وتوقف عقب إندلاع ثورة 25 يناير تاثرا بالاحوال التى تعرضت لها البلاد خاصة الاحوال الاقتصادية ثم استكملت المرحلة الثالثة عقب تولى الرئيس عبد الفتاح السيسى الحكم عام 2014 ، والتى شملت التشطيبات النهائية والفاترينات والعرض المتحفي وأجهزة المراقبة والإضاءة ومن المقرر أن تنتهي المرحلة أعمال المرحلة الثالثة منتصف 2019 لتبدأ المرحلة الرابعة والأخيرة والتي تشمل سيناريو العرض المتحفي والفتارين.